اغلاق
اغلاق
التصويت

هل ستصوت للقائمة المشتركة بانتخابات الكنيست ؟

نعم

لا

لا يعنيني

الرئيسية /

نجوم هاربون من الخدمة العسكرية

2016-03-25 15:05:40



 

واجه بعض الفنانين مشاكل عدة في حياتهم لتهربهم من أداء الخدمة العسكرية كان آخرهم صاحب الأغنية الشهيرة "يا منعنع" المطرب مصطفى حجاج، الذي ما لبث أن ظهر أخيراً وحقق نجاحاً كبيراً، أولاً من خلال أغنية تتر مسلسل "ابن حلال" للفنان محمد رمضان، ولكن من دون أن يعرفه أحد سوى اسم فقط، ثم من خلال فيديو كليب "يا منعنع" الذي حقق نسبة مشاهدة عالية للغاية. ولكن وفي وسط هذا النجاح وبالبحث في أوراقه من قبل نقابة الموسيقيين تقرر وقف تصريحات الغناء له في الحفلات والأفراح، بالإضافة إلى تجميد عضويته النقابية، بعدما تبين أنه لم يؤدِ فترة التجنيد الخاصة به. 

وبعدما وجد أن مستقبله الغنائي في خطر، قرر حجاج أن يسلم نفسه إلى الجيش، وقام بعمل فيديو يودع فيه جمهوره قبل أن يذهب لأداء خدمته العسكرية. 

لم يكن مصطفى حجاج هو الفنان الأول الذي يتعرض لهذه المشكلة؛ بل سبقه إليها المطرب مصطفى قمر، وتم اكتشاف تهربه من التجنيد بعد خلافات مع شقيقته من والده على الميراث، فسرّبت مستنداً يفيد بتهربه من أداء الخدمة العسكرية. 


ومن قبل هذين المطربين فقد سبقهما كل من المطربين تامر حسني وهيثم شاكر، ولكن باختلاف أن قضية الأخيرين وصلت إلى حد السجن في عام 2006، وكان سجنهما حديث الرأي العام وقتها، حيث تعرض تامر للسجن العسكري 6 شهور، أما هيثم فتعرض للسجن عاماً كاملاً. 

تعود تفاصيل القضيتين إلى اكتشاف تزوير المطربين لأوراق التحاقهما بالخدمة العسكرية، ودافع الاثنان وقتها عن نفسهما، موضحين أنهما كانا يظنان أن الأوراق التي استخرجاها سليمة وغير مزورة، كونهما لا يعرفان شكل الأوراق المزورة. 

وحتى الساعة يحاول بعض الفنانين خصوصاً الذين تسطع نجوميتهم في الفترة العمرية التي يفترض أن يلتحقوا فيها بالخدمة العسكرية، أن يخفوا ذلك، لكن حتى الساعة يبدو أن أحداً منهم لم ينجح في ذلك.


للمزيد من عالم الفـــن

تعليقك على الموضوع